عناصر من القوات الأمنية يعتدون بالضرب على كادر قناة فضائية وسط بغداد


  12/12/2017 12:52         بيانات         1147   

يدين المركز العراقي لدعم حرية التعبير، حادث الإعتداء بالضرب على كادر "قناة الموقف الفضائية"، الذي حصل، اليوم الثلاثاء 12 كانون الأول 2017، من قبل "عناصر" في القوات الامنية بمنطقة الشورجة وسط العاصمة بغداد.

 

حيث كان كادر قناة "الموقف"، يسعى لتوثيق أضرار الحريق الذي نشب مساء امس، في إحدى بنايات الشورجة، وسط بغداد، وتعرض الى اعتداء بالضرب من قبل "عناصر" تابعة للقوات الامنية المنتشرة هناك.

 

وفي هذا الصدد، يطالب المركز العراقي لدعم حرية التعبير"، وزارة الداخلية والأجهزة المعنية بمحاسبة المتجاوزين، وتوفير كافة التسهيلات اللازمة لوسائل الاعلام لاداء مهامها وفق القانون.

 

ويتكفل المركز العراقي لدعم حرية التعبير بتوفير "فريق قانوني"، لو قَدَمَ المُعتدى عليهم شكوى ضد "العناصر" التي قامت بالاعتداء على كادر القناة.

 

يأتي ذلك بعد ان شكى موظفٌ في القناة قائلاً ان "قوة أمنية من فوج الطوارىء الثالث، إعتدت بالضرب على كادر قناة الموقف الفضائية، المتكون من المراسل (حسن هادي)، والمصور (حيدر محمد)، ومساعد المصور (صفاء خلف)، أثناء تغطيتهم لأحداث حريق سوق الشورجة"، مبيناً ان "مجموعة تابعة لفوج الطوارئ الثالث، منعت المصور من العمل وعند نقاش المراسل معهم فوجىء بالضرب عليه وعلى الكادر".

 

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا