المركز العراقي لدعم حرية التعبير يسجل إنتهاكين خلال يوم واحد


  10/01/2018 09:49         بيانات         280   

سجل المركز العراقي لدعم حرية التعبير الاربعاء إنتهاكين جديدين بحق صحفيين إثنين، الأول في العاصمة بغداد، والآخر في محافظة النجف.

وفي الوقت الذي يستنكر به المركز العراقي لدعم حرية التعبير الانتهاكات المتكررة بحق الصحفيين، فإنه يطالب السلطات الأمنية في النجف بتكثيف التحقيق في حادث إقتحام منزل الصحفية، إيمان رسول الكوفي وإعلان النتائج للرأي العام، وتوفير الحماية الكافية للصحفيين العاملين في المحافظة.

وتلقى المركز العراقي لدعم حرية التعبير بلاغاً من الصحفية، إيمان رسول الكوفي التي تعيش في إستراليا وتزور العراق حالياً، التي قالت، ان منزلها في حي الجامعة بمركز محافظة النجف تعرض الى إقتحام من قبل مجهولين في وقت لم تكون متواجدة فيه، حيث ترك المقتحمون بعض الاثار مع استيلائهم على الهاتف النقال دون سرقة أي من مقتنيات المنزل او المبالغ المالية والمصوغات التي فيه، مبدية قلقها من أن تكون تلك محاولة لقتلها.

وفي بغداد، تعرض رئيس تحرير صحيفة البورصة فالح الخالدي إلى تجاوز مهين من قبل عناصر في حماية مبنى هيئة الجمارك العراقية عندما كان في مهمة عمل، ودون مبرر حقيقي.

الخالدي قال للمركز العراقي لدعم حرية التعبير: عندما أبرزت لهم بطاقة العمل الصحفي تجاوزوا أكثر، مؤكدا أن تذكيرهم بعدم جواز ذلك خاصة وانهم تابعون لمسؤولين يديرون مناصب ووزارات لم يجدي نفعهم بل دفعهم الى التمادي بالاساءة.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا