المركز العراقي لحرية التعبير يرحب بقرار القضاء الافراج عن الناشط باسم خشان


  27/02/2018 05:13         بيانات         229   

رحب المركز العراقي لدعم حرية التعبير، اليوم الثلاثاء، بقرار القضاء العراقي الافراج عن الناشط المدني من أهالي محافظة المثنى، باسم خشان.

وقال المركز في بيان له، إن "قرار الافراج عن الناشط باسم خشان جاء موافقاً لثقته بالقضاء العراقي، الداعم لحرية التعبير، والمدافع عن حقوق المواطنين التي كفلها الدستور".

وكانت محكمة التمييز الاتحادية قررت، في وقت سابق من اليوم، الإفراج عن الناشط خشان، فيما نقضت قرارا آخر صدر بحقه.

وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى إن "محكمة التمييز الاتحادية نظرت دعويين تخصان الناشط باسم خشان".

وأضاف بيرقدار أن "محكمة جنايات المثنى كانت قد أصدرت حكمين بالسجن ثلاث سنوات بحق حسان عن دعويين اثنين".

ولفت إلى أن "محكمة التمييز قررت الإفراج عن المتهم في إحدى الدعاوى لعدم كفاية الأدلة فيما قررت نقض القرار الآخر وإعادة المحاكمة بغية إكمال التحقيقات".

وكان المركز العراقي لدعم حرية التعبير، قد طالب في (9/2/2018) رئيس الوزراء، حيدر العبادي، ومجلس محافظة المثنى بالإفراج عن الناشط المدني باسم خزعل خشان،.

ودان المركز العراقي لدعم حرية التعبير، اجراء مجلس محافظة المثنى بمقاضاة مواطن كشف ملفات فساد، وفيما دعا المجلس إلى سحب القضية ضد خشان.

وطالب المركز العراقي لدعم حرية التعبير، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بـ "إصدار عفو خاص عن الناشط، لاسيما انه أكد في وقت سابق بأنه يحمي المدافعين عن الإصلاح".

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا