المركز العراقي لدعم حرية التعبير: الصحافة أصبحت من أخطر المهن في العراق


  03/05/2018 01:20         بيانات         65   

يعرب المركز العراقي لدعم حرية التعبير، عن قلقه المتزايد بسبب التراجع المستمر بحرية التعبير في العراق خلال العام الجاري، حيث احتل المرتبة 160 من أصل 180 بلداً، بعدما كان في المرتبة 158 للعامين الماضيين،

ويؤكد المركز، أن هذا التراجع يؤشر أن العمل الصحفي في العراق يعتبر من المهن والوظائف الخطرة جداً.

أن الصحافيين العراقيين يواجهون قيوداً عند ممارسة أعمالهم، خاصة في إستحصال الموافقات الرسمية عند الشروع بتغطيات ميدانية، أو الحصول على المعلومات الحقيقية من المصادر الرسمية، إضافة إلى وجود معرقلات لإعاقة عمل الصحفيين والمدونين عند البحث عن البيانات، ما يسبب إرهاقاً وتأخيراً لعمل الصحفيين.

أن الصحفيين في العراق تلقوا تهديدات واعتداءات مختلفة وبأساليب متنوعة خاصة مع قرب الانتخابات النيابية، حيث يدعو المركز العراقي لدعم حرية التعبير إلى الكف عن ممارسة التضييق والتهديد والوعيد من خلال عشائر المرشحين الذين ينتمون الى الكتل السياسية المشاركة في العملية الانتخابية.

ويطالب المركز العراقي لدعم حرية التعبير، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، السلطتين التشريعية والتنفيذية بإصدار تشريعات تساهم بحماية الصحافيين وتمنحهم حق الوصول الى المعلومة.

 

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا