مذكرة قبض بحق صحفي كشف فساد في مطار النجف والعبادي مطالب بالتدخل


  30/05/2018 03:51         بيانات         151   

يدين المركز العراقي لدعم حرية التعبير، تكرار محاولات ملاحقة واسكات اصوات الصحفيين، الذين يعدّون تقارير إستقصائية تتعلق بتهم فساد، وآخرها ما قامت إدارة مطار النجف بحق مراسل قناة NRT )عربية)حسام الكعبي.
وفي الوقت الذي يرفض المركز العراقي لدعم حرية التعبير تلفيق الاتهامات على الصحفيين، وجرهم الى مساحة القضاء فإنه يثق بعدالة القضاء ويحترم القرارات القضائية.
ويطالب المركز العراقي لدعم حرية التعبير، رئيس الوزراء د.حيدر العبادي، بالتدخل العاجل لسحب الشكوى ضد مراسل قناةNRTعربية، في النجف حسام الكعبي، على خلفية إعداده مواد صحفية تتعلق بالمطار.
كما يدعو المركز العراقي لدعم حرية التعبير، محافظ النجف لؤي الياسري، بالكف عن ممارسة التضييق ضد مراسلي وسائل الاعلام العاملة في المحافظة، ومنحها مساحة كافية من الحرية لممارسة عملهم.
وأبلغ حسام الكعبي مراسلnrtعربية، المركز العراقي لدعم حرية التعبير، انه "تناول موضوع فساد يخص مطار النجف الدولي وطريقة ادارة المطار بشكل غير قانوني لكون رئيس الوزراء وبكتاب رسمي من قبل الامانة العامة لرئاسة الوزراء، اوعز بتعيين مدير جديد للمطار وعزل مجلس ادارة المطار المكون من 5 احزاب في النجف الان ان مجلس ادارة المطار رفض تسليم المطار".
وأشار الكعبي الى انه "بعد اعلان ايقاف البث في قناةnrtعربية، ينوي مجلس ادارة المطار الانتقام مني لاثارتي الموضوع باستمرار وفضحت كل ملفات فسادهم"، مبيناً ان "المجلس الخاص بالمطار يتحكم برواتب الموظفين وهم معزولون من قبل سلطة تنفيذية وتشريعية".
وتابع قائلاً: ان "مجلس ادارة المطار سجل شكوى ضدي وفق المادة 437 واتهامي بسرقة وثائق ومخاطبات خاصة بالمطار"، لافتا بان "مذكرة قبض صدرت بحقه".
ويؤكد المركز العراقي لدعم حرية التعبير ان القانون كفل حق الحصول على المعلومة كما يحق للصحفي عدم الكشف عن مصادره في الحصول على مستندات غير محظورة.
ويتعهد المركز العراقي لدعم حرية التعبير بتوفير فريق دفاع قانوني للصحفي حسام الكعبي لرد ادعاءات رئيس مجلس ادارة مطار النجف

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا