مركز حقوق يدين بشدة مقتل متظاهرين بالبصرة ويطالب العبادي بالتدخل العاجل


  04/09/2018 10:44         بيانات         224   

يدين المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) بشدة اللجوء الى العنف ضد متظاهرين سلميين في محافظة البصرة وآخرها ما حصل مساء اليوم الثلاثاء (4 ايلول 2018) من مقتل وإصابة 36 متظاهراً جراء إستخدام الرصاص الحي من قبل القوات الأمنية المنتشرة في البصرة.

وفي الوقت الذي يرفض به المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) قمع تظاهرات وإحتجاجات المواطنين في محافظة البصرة، من قبل منتسبي قيادة عمليات المحافظة، فإنه يطالب السيد القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي، الى توجيه القيادات الامنية بعدم التجاوز على المتظاهرين، كونهم يمارسون حقهم الدستوري في الاحتجاج السلمي على الواقع الخدمي المتردي، وإتخاذ قرارات عاجلة بحق أفراد الأمن لإختراقهم الدستور وإستخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين، وفيما يخشى المركز من قلقه المتنامي من تزايد عدد حالات الانتهاكات بحق حرية التعبير والرأي.
ويدعو المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، على حد سواء قيادة عمليات البصرة والمتظاهرين الى الامتناع كلياً عن اللجوء الى العنف، لما له من إنعكاس سلبي على الممتلكات العامة في المحافظة.
ويحذر المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) السلطات الأمنية في البصرة من تزايد حالات القتلى جراء الإصابات الشديدة، بالإضافة الى تزايد حالات الإعتقالات، خاصةَ وان الأغلبية الساحقة ممن تعرضوا للاعتقالات هم شباب، وكانت هذه الاعتقالات عشوائية ومرفقة بالعنف.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا