حقوق يرفض إعتقال مواطناً بذي قار بدون مذكرة قضائية ويعده إرهابا غير مسبوق 


  08/10/2018 05:21         بيانات         126   

يرفض المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الأسلوب الجديد الذي تتبعه مديرية إستخبارات ومكافحة الارهاب في قضاء الشطرة بمحافظة ذي قار، المتضمن إعتقال عدد من شباب المحافظة بتهمة نشر الإلحاد، بدون مذكرات قضائية، وآخرها ماحصل مع المواطن إحسان موسى، صاحب مكتبة بيت الالواح،الذي يبيع الكتب في مدينة الناصرية.
وفي الوقت الذي يدين به المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الطريقة غير الدستورية والسعي في قمع آراء الناس، فإنه يطالب وزير الداخلية قاسم الاعرجي، بالافراج عن المواطن إحسان موسى ومحاسبة المتسببين في إعتقال المواطنين الذين ربما يكونون مختلفين في وجهات النظر مع عدد من المواطنين، ولكون الدستور كفل جميع المعتقدات والأفكار.
ويعد المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، هذه الأساليب التي تتبعها المؤسسات الأمنية من دون مذكرات قضائية إرهاباً بحد ذاته بحق المواطنين، وإنطلاقة لحقبة لا نريد التذكير بها، متعهداً بتوفير فريق دفاع قانوني بهذا الشأن.
وحصل المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، على نسخة من بلاغٍ صادر عن قسم إستخبارات ومكافحة إرهاب الشطرة في مطلع الشهر الجاري،  يطلب حضور صاحب مكتبة بيت الالواح احسان موسى للحضور الى مقر المديرية لغرض التحقيق.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا