حقوق يدين اعتداء مكافحة الشغب على معلمين تظاهروا لنيل حقوقهم في البصرة


  28/11/2018 04:03         بيانات         78   

يدين المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الاعتداءات على المتظاهرين السلميين، الذين يطالبون بحقوقهم في المحافظات العراقية كافة، وآخرها ما حدث من اعتداء، من قبل ضابط برتبة رائد في مكافحة الشغب، طال معلمين ومدرسين متعاقدين مع تربية البصرة.
وفي الوقت الذي يرفض المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، هذه التصرفات غير المسؤولة، فانه يطالب القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء، السيد عادل عبد المهدي، بفتح تحقيق فوري بالحادث، وضرورة وضع التسهيلات أمام المواطنين الذين يطالبون بحقوقهم بشكل سلمي.
ويدعو المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، المتظاهرين الذين تم الاعتداء عليهم، الى تسجيل شكوى أمام المحاكم القانونية ضد عناصر قوات مكافحة الشغب في البصرة، وتعهد بتوفير فريق من المحامين، على اعتبارهم خالفوا القانون بشكل صريح وواضح.
وأبلغ ممثل المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، في البصرة بتعرض متظاهرين اثنين الى اعتداء من قبل قوات مكافحة الشغب وتحت إشراف ضابط برتبة رائد، أثناء تظاهرات أصحاب العقود من المعلمين والمدرسين أمام مديرية تربية المحافظة. 
وأضاف، أن الضابط اعتدى على الموظفين والموظفات، هو ومجموعة من عناصر المكافحة، مبينا انهم صادروا هاتف احد المحتجين.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا