"حقوق": اعتقال صحفي دون علم المؤسسة التي يعمل بها مخالف للقضاء ونتعهد بتوفير محامين 


  01/01/2019 10:48         بيانات         200   

يرفض المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الطريقة التي قام بها مركز شرطة الاعظمية في العاصمة بغداد، بتنفيذ مذكرة قبض بحق مراسل قناة دجلة الفضائية انس يوسف دون اخطار المؤسسة التي يعمل بها او نقابة الصحفيين العراقيين بحسب ما جاء في قانون رقم 21 لسنة 2011 الخاص بحقوق وحماية الصحفيين.
وفي هذا الصدد، يطلب المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) من السيد رئيس مجلس القضاء الأعلى، فائق زيدان، بتوجيه المحاكم في البلاد ومراكز التحقيق في مراعاة ظروف الصحفيين وتنفيذ قرار المجلس بتوخي الدقة في اصدار مذكرات القبض المتعلقة بالصحفيين واخطار المؤسسات المعنية بشؤونهم.
وفي الوقت الذي يستنكر به المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) تكرار استهداف الصحفيين وتقييدهم بالدعاوى القضائية، فإنه يطالب السيد القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، بالتوجيه الفوري للافراج عن مراسل قناة دجلة الفضائية انس يوسف، وعدم تكرار ملاحقة الصحفيين.
ويتعهد المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، بتوفير فريق دفاع من المحامين لرد ادعاءات المشتكي ضد مراسل قناة دجلة انس يوسف واحقاق الحق.
وأبلغ مسؤول المراسلين في قناة دجلة الفضائية سيف وليد، المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، ان عناصر من مركز شرطة الاعظمية أقدموا على اعتقال مراسل القناة في بغداد، انس يوسف بعد ان قام احد الاشخاص برفع دعوى قضائية ضده على خلفية اعداده تقريراً تلفزيونيا حول تظاهرة تدين تدخل دول الجوار بالقرار العراقي، حيث قام المدعي بمنع الصحفي من التغطية دون وجه حق او مسوغ قانوني وظهر ذلك في التقرير فيما استغل المدعي ذلك بتسجيل دعوى ضد الصحفي.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا