"حقوق" يطالب بتوفير حماية عاجلة لوكالة بغداد اليوم ويدين التهديدات التي طالتها


  26/05/2019 11:01         بيانات         244   

يدين مركز حقوق لدعم حرية التعبير بشدة التهديدات التي تطال المؤسسات الإعلامية والصحفيين الذين يكشفون ملفات الفساد في دوائر الحكومة العراقية، وآخرها تعرض وكالة بغداد اليوم الإخبارية إلى تهديدات متكررة بالتصفية على خلفية كشفها ملفات فساد مالي كبيرة، فيما يعد المركز هذه الأساليب القمعية أسلوباً رخيصاً لإيقاف الصحفيين عن ممارسة مهامهم في مكافحة الفساد.

وفي الوقت الذي يرفض فيه مركز حقوق لدعم حرية التعبير تكرار التهديدات لوكالة بغداد اليوم الإخبارية، فإنه يطالب الجهات الأمنية بتوفير الحماية الفورية واللازمة، لوكالة بغداد اليوم الإخبارية وكادرها، وتعقب الاتصال الوارد إلى الوكالة والتحري عن الجهات التي تقف خلف الشخص الذي هدد الوكالة، فيما يحمل وزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد مسؤولية سلامة العاملين في الوكالة. 

ويدعو مركز حقوق لدعم حرية التعبير إدارة وكالة بغداد اليوم الإخبارية إلى تسجيل دعوى قضائية لدى المحاكم المختصة، فيما يتعهد بتوفير فريق من المحامين لتلك الدعوى.

وذكرت وكالة بغداد اليوم الإخبارية أنها  تلقت اتصالات هاتفية مجهولة، حاول المتصلون عبرها نقل تهديدات لثني الوكالة عن واجبها الصحفي في الكشف عن أكبر ملف فساد وتهريب للعملة الصعبة، فيما بينت أن رقم الهاتف الذي تلقت عبره التهديدات هو: 07518765148

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا