"حقوق" يطالب بالافراج الفوري عن الصحفيين والناشطين في ذي قار ويرفض سياسة الترهيب


  27/10/2019 11:10         بيانات         85   

يطالب مركز حقوق لدعم حرية التعبير السلطات الأمنية بالافراج الفوري عن 14 ناشطاً وصحفياً وشاعر اعتقلوا فجر اليوم الأحد 27 تشرين الأول/ أكتوبر، فيما يعد المركز ممارسات الترهيب تصرفات مرفوضة وتندرج ضمن خانة قمع الحريات.
وفي الوقت الذي يرفض به مركز حقوق لدعم حرية التعبير سياسة والتهديد والوعيد التي تتبعها السلطات المحلية في ذي قار، مع الصحفيين والناشطين والمدونين، فإنه يطالب الجهات ذات العلاقة في حكومة بغداد باصدار توجيهات فورية ومشددة على احترام عمل الناشطين والمدونين طبقاً للقانون.
وينشر مركز حقوق لدعم حرية التعبير أسماء الناشطين والصحفيين وفقاً لممثله في ذي قار وهم كل من: علي منجل، عدي الجابري، وسام الذهبي، ابو جعفر العسكري، هشام السومري، كرار الصرايفي، عمار حمادي، حسين العامل، علي حسين العامل، غسان ابن أخت حسين العامل، احمد ساجت الغزي، محسن الزيدي، الشاعر سجاد الغريب، وصفي طاهر.
 كما سجل مركز حقوق لدعم حرية التعبير مداهمة قوة أمنية لمنزل الناشط عدنان عزيز في ذي قار ومصادرة وثائقه الخاصة وابلاغ عائلته أنه متهم وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب.
ويدعو مركز حقوق لدعم حرية التعبير السلطات الامنية للكشف عن مصير الناشطين ليتسنى للمركز ارسال فريق دفاع من المحامين لمتابعة الأمر.
 

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا