مركز حقوق:  مجهولون يحاولون قتل مراسل تلفزيوني في بابل أمام أنظار السلطات الأمنية


  25/11/2020 08:39         بيانات         957   

يدين مركز حقوق لدعم حرية التعبير الاعتداء الهمجي والبربري  الذي طال مراسل قناة العهد الفضائية في بابل ذو الفقار الخفاجي من قبل مجهولين وأمام أنظار ضباط في السلطات الأمنية في حادثة تعد الأغرب والأخطر في المحافظة، فيما يرى المركز أن انتقاد أي عمل صحافي لا يكون بالعنف أو الشتم.

إذ أبلغ مراسل قناة العهد الفضائية في بابل مركز حقوق لدعم حرية التعبير أن مجهولين يبلغ عددهم من 50-60 شخصاً اعتدوا عليه بالضرب المبرح فجر اليوم الأربعاء (25/11/2020) عندما كان في مهمة صحافية بساحة التظاهرات في منطقة تقاطع الثورة في الحلة، مبيناً أن الاعتداء كان أمام أنظار مجموعة من الضباط ومنتسبي القوات الأمنية، موضحاً أنه حاول الهروب من المنطقة إلا ان المعتدين لاحقوه وأشبعوه ضرباً مؤكدا أنه نجا من الموت بأعجوبة، مستدركاً أن جسده تعرض إلى رضوض وكدمات بليغة.

وفي خضم التوتر السياسي في العراق.. يتعرض مراسلو القنوات الفضائية في المحافظات العراقية إلى مضايقات وتهديدات متواصلة بسبب برامج وتقارير صحافية تنشرها المحطات التي يعملون بها، فيما يعرب مركز حقوق لدعم حرية التعبير عن خشيته من أن تتحول هذه الحالة إلى ظاهرة جديدة تهدد مصير الصحافيين في البلاد.

وفي الوقت الذي يجدد مركز حقوق لدعم حرية التعبير، مطالبته إلى قيادة شرطة بابل لتوفير الحماية الكاملة للصحافيين العاملين في المحافظة، فإنه يدعو السيد محافظ بابل حسن منديل إلى متابعة هذا الموضوع بشكل عاجل وفتح تحقيق بأسباب عدم تدخل القوات الأمنية في الاعتداء على مراسل قناة العهد الفضائية.

ويحمل مركز حقوق لدعم حرية التعبير محافظ بابل على وجه الخصوص مسؤولية سلامة الصحافيين العاملين خصوصا طواقم المحطات التلفزيونية، كما يدعو المركز إدارة صحة بابل إلى الاهتمام بحالة مراسل قناة العهد الفضائية الصحية.

التعليقات

شارك بتعليق




للتواصل معنا